mepeace.org

Sara
  • 38
  • Ramallah, Palestine
  • Palestinian Territory, Occupied
Share on Facebook
Share
  • Recent Blog Posts
  • Discussions
  • Events
  • Groups
  • Photos
  • Photo Albums
  • Videos

Sara's Friends

  • Eli Williamson-Jones
  • Mahmoud
  • Mo'min
  • Paul RETI
 

Sara's Page

Profile Information

My personal story:
I am working on my M.A. in Diplomacy and Conflict Resolution. I am currently living in Ramallah studying Arabic, teaching English, and working for a Palestinian NGO called Tawasul. I am in solidarity with the Palestinian cause and have devoted most of my academic career to understanding and fighting the occupation. I have worked in Darfur and East Jerusalem doing Rule of Law internships with UN agencies. I love politics and Arabic coffee. I hope to be here as long as I can to learn the language and grasp the culture. IF you're in Ramallah- hit me up :)
Why I want peace:
I think that question is better left to the Palestinians. I personally think that such an amazing people deserve to simply live their lives without occupation and Apartheid. The Palestinians can speak of peace more than anyone else in the world. Their resilience and dedication has taught me more than any text book could ever try.
Interests and activities:
I love coffee shops, dining with my adopted Palestinian family, drinking Taybeh at the local pubs, and POLITICS. I do enjoy some light dancing now and then. A good debate is better than chocolate or sex :)
Something you didn't know about me:
I can discuss anything. I never flinch. And I don't mind tear-gas.
How I found mepeace.org:
Facebook advertisement. grrr.
What I want to achieve here:
Just listen and learn. Maybe throw my experiences in occasionally.
Do you promise to respect others and our guidelines and not spam?
Yes

Comment Wall (8 comments)

You need to be a member of mepeace.org to add comments!

Join mepeace.org

At 11:23pm on January 16, 2012, michael david gardner said…

thanks for all you are doing i hope you can make a difference for the people keep us informed on any progress thanks again

At 2:47am on February 21, 2010, Fadi fofo said…
HELLO SARA
At 1:18am on March 13, 2009, Journalism EYAD said…
اولمرت معني بانجاز الصفقة.. ووالد شاليط قلق من يكون مصير ابنه مثل رون ارد .... فهل تردخ اسرائيل لمطالب حماس ؟
تقرير / اياد عبدالكريم العبادلة
أوضح وزير الداخلية الإسرائيلي مئير شطريت أن الحكومة الإسرائيلية تعمل ليلا ونهارا، من أجل اتمام صفقة الجندي شاليط قبل نهاية فترة الحكومة الحالية.

وأشار خلال لقاء مع الإذاعة العامة اليوم الخميس إلى أن أولمرت لن يركع أو يخضع تلقائيا إلى كل ما تطلبه حركة حماس التي بدأت تعي أن ما لا يمكن اتمامه مع هذه الحكومة لا يمكن انجازه مع الحكومة القادمة –حسب قوله.
واعتبر شطريت أن أولمرت محقٌ في احتكاره لموضوع صفقة شاليط دون مشاركة بقية الوزراء فيها، موضحا أنه من المهم أن يسفر الأمر عن نتيجة في هذا الشأن، خاصة وأن الأمور تسير بسرية.
وفي ذات السياق أفاد مراسلنا داخل الخط الاخضر أن إسرائيل موافقة على إطلاق سراح 210 سجين، من ضمنهم 30 من سكان الضفة الغربية يجب أن يُرحّلوا إلى غزة و90 آخرين إلى خارج البلاد.

ورأى شطريت أن موضوع الترحيل بالأمر الجيد، مشيرا إلى أن حماس إذا وافقت على هذا الشرط فإنها ستسهّل الأمر كثيرا.
وهذا ما اكدته مصادرنا الخاصة في القاهرة عن تقدم ملحوظ في قضية شاليط، وادعت أن إسرائيل جادة في إنهاء ملف شاليط، موضحا أنها أبدت مرونة في هذا الإطار، مشيرة إلى أن ممثل حماس في القاهرة حصل على الضوء الأخضر للبدء في إنهاء هذا الملف دون العودة إلى مرجعية سياسية في الحركة.
ونوه مصدرنا إلى أن حماس لا تعمل تحت ضغط الزمن الإسرائيلي، ولا تحت أي ضغط آخر، موضحا أنه لا يوجد أي تغير في المواقف، وأن الشيء الوحيد الذي سيجعل الصفقة تتم هو استجابة إسرائيل لطلب الحركة والتنظيمات الآسرة للجندي.
وأكد المصدر في القاهرة على أن القضية تمر هذه المرة في مرحلة جادة أكثر من أي وقت مضى، وأن هناك مفاوضات مكثفة في ظل وجود قادة حماس في القاهرة التي تتمتع بصلاحيات دون العودة إلى غزة أو دمشق

أولمرت معني بإنجاز صفقة شاليط من خلال مبعوثه ديكل
هذا وذكرت صحيفة معاريف أن أولمرت معني خلال أيامه الأخيرة المتبقية له بإنجاز صفقة شاليط مع حركة حماس، من خلال مبعوثه إلى القاهرة عوفر ديكل.
وأوضحت أن أولمرت معني بصفقة لا تُفرج فيها إسرائيل عن كل القائمة التي تطالب بها حماس، والتي تتضمن 450 أسير، تصفهم إسرائيل "بالأسرى الذين لُطخت أياديهم بالدماء".
وأشارت معاريف إلى أن ديكل يُدير مفاوضات مكثفة بخصوص الصفقة، ونقلت عن أولمرت ردّه على الوزراء الذين طالبوا بجلب القائمة للتصويت عليها، "سلكنا طريق طويل في موضوع بلورة المعايير، وأنا لن أُحضِر القائمة حتى يتم إبرام الاتفاق".
وأوضح مقربون من أولمرت،لنا أن الأخير يريد إنزال الثمن، وأنه غير مستعد لإطلاق سراح 450 أسير، مشيرين إلى أن أولمرت يحافظ على إستراتيجية إسرائيل، وأن الحديث يدور عن أبعاد سياسية وأمنية.
وقالوا: "الأسرى الذين تريدهم حماس هم قتلة وخطيرين جدا"، موضحين أن الفرص المتاحة تتقلص شيئا فشيئا مع مرور الوقت، وأنه ينبغي على حماس أن تتساهل في موقفها، وإلا فإن قرار تنفيذ الصفقة سينتقل للحكومة التالية.


خمس وزراء طالبوا أولمرت بإحضار ملف شاليط إلى طاولة الحكومة للتصويت عليه!
الامر الذي دعا اليه خمسة وزراء من المجلس الوزاري المصغر، رئيس الحكومة الإسرائيلية أيهود أولمرت، للإتيان بموضوع الجندي جلعاد شاليط للمجلس ليتم التشاور حوله وإجراء استفتاء داخلي على موضوع الصفقة، وذلك بعد أن مضى عليها 3 سنوات، وأوضح الوزراء أنه لا يجوز أن تُترك القضية إلى الحكومة القادمة.
وكان المئات من السكان، قد انتهزوا فرصة عيد المساخر، وقاموا بزيارة خيمة الاعتصام في القدس والتي تمكث فيها عائلة شاليط، التي تأمل الإفراج عن ابنها الأسير قبل رحيل الحكومة الحالية.
وقال الوزراء: "3 سنوات مرّت ونحن لا نعلم من هم الأسرى الذين يرفض أولمرت إطلاق سراحهم، لقد حان الوقت أن يُوتى بهم إلى طاولة المجلس الوزاري المصغر".
بدوره قال الوزير بنيامين بن ألعيزر: "لا يجوز أن تترك هذه الحكومة الطاولة بدون إعادة شاليط إلى بيته، كما لا يجوز لرئيس الحكومة أن يتعامل مع هذا الملف وحده، ومن الواجب عليه أن يُشركنا معه، وأنا متأكد أننا نستطيع أن نُنهي هذا الملف في أسرع وقت ممكن مع ما فيه من صعوبات".
وأضاف وزير آخر "لقد ضاعت 3 سنوات في مهب الريح، وعلى أولمرت ألا يضيع هذه الفرصة قبل أن تُغلق نافذة الإمكانيات الموجودة، ولا يُعقل أن يكون هذا القرار شخصي".
في حفل الوداع اولمرت يتمنى ان يعيد شاليط الى اهله ووالده قلق على مصيره
من جانبه وجّه والد الجندي الإسرائيلي كلمة لحركة حماس قال فيها: "لن يكون هناك فرص أفضل من الحاضر، والوقت ليس متأخرا"، وأضاف "من يدري كيف تكون الحكومة القادمة، وكيف يكون رئيسها".
وأبدى نوعام شاليط قلقه من أن ينتقل ملف ابنه إلى الحكومة القادمة، حتى لا يتحول إلى "رون أراد" آخر.
كما ورد على صفحات يديعوت احرنوت قال رئيس الوزراء الإسرائيلي المنصرف إيهود أولمرت انه يصلي لربه بأن يكون هو الشخص الذي يعيد الجندي جلعاد شاليط إلى بيته في الأيام القريبة القادم
وأضاف أولمرت أن قلبه مع والد شاليط ووالدته وجميع عائلته, ويعلم كم هو العذاب والألم والحنين الذي يعتصر قلوبهم
وأشار أولمرت انه من المهم إنهاء العذاب الذي تمر به عائلة شاليط بأسرع وقت ممكن
جاءت أقوال أولمرت في حفل وداع في مركز السلطات المحلية في مدينة تل أبيب
At 1:40pm on March 9, 2009, Hiba said…
Welcome Friend, glad that you joined us.

Enjoy us. Volunteer , read our News, follow our Guidelines and use our Features. If you have a question, see our FAQ. Want to Support us? Please share your Feedback, and Invite your friends to join us.

Hiba Hamzeh
Executive Partner - MEPEACE.org
At 7:06pm on March 7, 2009, Sara said…
Thank you for your welcome! I am excited to explore this site further and understand the many view points of its members.
Best,
Sara
At 6:35pm on March 7, 2009, Eli Williamson-Jones said…
Sara-

Welcome to MePeace. I hope you make some great connections in the community.

Sincerely,

-Eli
(a fellow world citizen)

At 7:45pm on March 6, 2009, amal abu zaidan said…
hi
welcome here and hope u can find interesting people and spaces to promot peace.
also hope you living in ramala could give you more real informatiom about the conflictual situation
best
amal
At 5:11pm on March 6, 2009, Mahmoud said…
hi
how r u
 
 
 

Translate mepeace.org

Latest Activity

Amir Salameh updated their profile
Jun 25
Fredda Goldfarb updated their profile
Apr 15
Dr. David Leffler posted a blog post
Apr 9

Search mepeace.org

"Like" us on Facebook

Promote MEPEACE online

Badge

Loading…

© 2019   Created by Eyal Raviv. Supported by One Region, One Future.   ..

Feedback | Report an Issue  |  Report an Issue  |  Terms of Service